مثل العذارى العشر الجزء التاسع
ترك الرب يسوع كنيسته الناشئة في ايدي تلاميذه وصعد إلى السموات .
تركها في حالة رائعة مستعدة لوعد حلول الروح القدس .
بعد عشرة إيام من صعوده إنسكب المطر المبكر (( حل الروح القدس على التلاميذ وعلى المؤمنين معهم )) .
دامت الكنيسة ثلاثة قرون وهي في حالة رائعة (( كنيسة مجيدة لا دنس فيها ولا غضن ولا شيء من مثل هذا )) .
في بداية القرن الرابع حدث امر كارثي وهو ظهور الامبراطور قسطنطين على مسرح الاحداث .

صباح الخير إخوتي وأخواتي . الجزء التاسع من مثل العذارى العشر . اليوم نريد ان نعرف . …

Geplaatst door Aliza Mansour op maandag 30 januari 2017